صحتك بالدنيا

اسباب ثبات الوزن وعدم نزول الجسم حتى مع اتباع نظام غذائي

0
اسباب ثبات الوزن وعدم تغيره من الحالات الشائعة التي تواجه الكثير من الناس، وهي تسبب مشكلة بالنسبة للأشخاص الذين يعانون من البدانة ، وذلك لأنهم رغم ممارستهم للرياضة إلا أنهم لا يلاحظون أي تغير على أوزانهم ، مما قد يتسبب لهم في مشاكل نفسية وفقدان الأمل في إنقاص وزنهم، وتنشأ هذه المشكلة من عدة أسباب، فقد تحدث بسبب تساوي السعرات الحرارية المستهلكة مع السعرات المستنفذة ، وقد تكون بسبب ممارسة بعض العادات الغير صحية وقد تكون ناتجة عن أسباب وراثية أو تناول بعض العلاجات ، وفيما يلي سنتناول كل سبب من هذه الأسباب بشئ من التفاصيل.

اسباب ثبات الوزن

تساوي السعرات الحرارية المستهلكة مع السعرات المستنفذة

التوازن بين الطاقة المستهلكة والطاقة المستنفذة هو أمر هام جداً ، فعندما يتناول الفرد عدد من السعرات

الحرارية بنفس العدد الذي يستهلكه طوال اليوم فإنه بالأحرى لن يتغير وزنه ، فقد تجد شخصاً يمارس

الرياضة بكثرة إلا أنه يتناول الكثير من السعرات الحرارية وبالتالي فإنه لايتم حرق الدهون المخزنة في

جسمه ، بل يتم الإعتماد على ما يتناوله من طاقة ، وبالتالي فإنه ينبغي تناول كمية من السعرات الحرارية أقل من السعرات الحرارية المستهلكة خلال اليوم ، مما يساعد على فقدان الوزن بشكل أسرع.

 

العادات الصحية الخاطئة

هناك الكثير من العادات الصحية التي تؤدي إلى نتائج سلبية جداً على الوزن والجسم ، ومن هذه العادات
هو تناول الوجبات السريعة بشكل مفرط حيث أن الوجباتالسريعةو السكريات تعد من المسببات الرئيسية
لزيادة الوزن،فالكثيرمن الأشخاص يكثروا من تناول هذه الأطعمة دون النظر إلى العواقب السلبية التي
تنتج عن ذلك ، وأيضاً المشروبات الغازية لها تأثير سلبي جداً على صحة الإنسان وعلى وزنه وبالتالي فإنه يجب التقليل من تناولها تماماً.
كما يقضي كثيرمن الأشخاص وخاصةً المراهقين وقتاً طويلاً في مشاهدة التلفاز، وإستخدام أجهزة
الكمبيوتر، وتعتبر كل هذه الأشياء من العوالم التي تساعد على زيادة الوزن وتراكم الدهون ،حيث أن
هذه العادات تؤدي إلى كثر جلوس الشخص وعدم قيامه بأي نشاط حركي ، مما يتسبب في قلة حرق
السعرات الحرارية ، ولذلك ينبغي المشى لمدة دقيقتين من حين لآخر حين الجلوس لفترات طويلة لتجنب الأضرار التي قد تنتج عن ذلك.

العوامل الوراثية

تؤثربعض الجينات الوراثية على كيفية تخزين وتوزيع الدهون في جسم الإنسان ،حيث أن الجينات
الوراثية مسئولة عن كيفية تحويل الطعام إلى طاقة ، وطريقة حرق السعرات الحرارية والجلوكوز أثناء
بذل أي مجهود بدني،مما يؤكد على إن إصابة أحد الوالدين بالبدانة يزيد من فرصة إصابة الأطفال
بالسمنة والزيادة في الوزن عن طريق إنتقال هذه الجينات إلى الأبناء.
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.